أسئلة الى فضيلة مرشد الإخوان ..

أسئلة الى فضيلة مرشد الإخوان ..

بقلم دكتور / سيتى شنوده

السيد الدكتور محمد بديع مرشد عام جماعة الإخوان المسلمين فى مصر
تحية طيبة

هناك أسئلة هامة تجول بخاطرى وخاطر الكثيرين من الشعب المصرى نرجو ان نجد إجابة عليها :

1 – تطالب جماعة الإخوان المسلمين بتطبيق الشريعة الإسلامية فى مصر وبقية العالم العربي والإسلامى , ولكن أى تفسير للشريعة – من التفسيرات المتعددة للطوائف والمذاهب المختلفة – تريد الجماعة تطبيقة وفرضه على الشعب المصرى بكل طوائفه ومذاهبه .. هل هو التفسير السنى ام الشيعى.. واذا كان هو تفسير طائفة السنة..فعلى أى تفسير داخل المذاهب السنية الأربعة.. الحنفى أم الحنبلى أم المالكى أم الشافعى.؟؟؟؟؟؟؟؟؟وعلى أى رأى من الآراء المتعددة والمختلفة للفقهاء المتعددين فى داخل كل مذهب من هذه المذاهب..!!؟؟؟؟؟
.. وهل تسعى جماعة الإخوان المسلمين لتطبيق الشريعة الإسلامية على المذهب الوهابى الذى تنتمى اليه الجماعة, والذى قام بمذابح جماعية فى الجزيرة العربية اباد فيها سكان قرى ومدن بأكملها , بالرغم من ان الغالبية العظمى من الشعب المصري لا تنتمى الى هذا المذهب الدموى الذى يعتبر من أشد المذاهب تطرفاً , و الذى لم تعرفه مصر طوال تاريخها الطويل من قبل , ولا يتناسب مع طبيعة الشعب المصرى الحضارية والمتسامحة ..!!؟؟؟؟؟

2 – نشرت جريدة المصرى اليوم الصادرة فى 11/5/2009 وكذلك جريدة القدس الصادرة فى 12/5/2009 حديث خطير للأستاذ احمد رائف القيادى السابق فى جماعة الإخوان المسلمين – والذى تم اعتقالة ضمن تنظيم جماعة الإخوان المسلمين عام 1965 – ذكر فيه بالحرف : { .. ان التنظيم السرى ( الميليشيات العسكرية وميليشيا الإغتيالات ) لجماعة الإخوان المسلمين مازال موجوداً حتى هذه اللحظة التى نحياها … و يتكون هذا التنظيم الحالى من خمسة قيادات إخوانية هم الدكتور محمد بديع , والدكتور محمود عزت, والدكتور محمود غزلان, والدكتور محمد مرسى، والدكتور محمد حبيب }..!!؟؟
فهل سيادتك كنت أحد قادة هذا التنظيم السرى الإرهابى ( ميليشيا الإغتيالات ) لجماعة الإخوان المسلمين كما ذكر القيادى الإخوانى .. وهل سيادتك مازلت تشغل هذا المنصب أم استقلت منه .. !!؟؟؟ وهل الدكتور محمد مرسى رئيس الجمهورية – المنتمى الى جماعة الإخوان المسلمين – والدكتور محمود غزلان المتحدث الرسمى باسم الجماعة , والدكتور محمود عزت القيادى فى الجماعة ما زالوا يشغلون هذه المناصب والمواقع التى تمثل خطورة شديدة على الأمن القومى المصرى وعلى كل المصريين..!!؟؟؟؟؟
واذا كان هذا الخبر الخطير غير صحيح فهل قمت سيادتك وبقية قيادات جماعة الإخوان المسلمين بنفيه , ومقاضاة الجرائد التى نشرت الخبر والأستاذ أحمد رائف القيادى السابق فى جماعة الإخوان المسلمين الذى أدلى بهذه المعلومات الخطيرة ..!!؟؟؟
وهل لا يزال النظام السرى ( الميليشيات العسكرية ) لجماعة الإخوان المسلمين موجوداً فعلاً كما صرح أحمد رائف , وهو ما يؤكده اعتراف السيد محمد مهدى عاكف المرشد السابق للجماعة عن استعداد الجماعة لإرسال 10 آلاف مقاتل على أعلى مستويات التدريب العسكرى { لا يقلون مهارة وتدريباً واستعداداً للقتال عن مقاتلى حزب الله }– كما قال عاكف بالحرف – وذلك للقتال الى جانب حزب الله فى جنوب لبنان ( العربية . نت فى 3/8/2006 و جريدة الشرق الوسط فى 10/8/2006 )

3- ماذا تم فى الإجتماع المغلق ” السرى ” بينك وبين اسماعيل هنية رئيس وزراء الحكومة الفلسطينية المقاله وكبار رجال حماس فى مقر جماعة الإخوان المسلمين بالمقطم بالقاهرة يوم 28/7/2012 , وهو الإجتماع الذى تم قبل ايام من مذبحة رفح التى نفذتها مجموعة إرهابية من مصر وغزة , والتى تم فيها قتل 16 من ضباط وجنود الجيش المصرى وجرح 7 آخرين يوم 5/8/2012 حيث هرب بعدها القتلة عبر الأنفاق الى غزة .. وهل قامت جماعة الإخوان المسلمين بالتنسيق والإتفاق مع قادة جماعة حماس ( جناح الإخوان فى غزة ) على تنفيذ هذه المذبحة لإستخدامها ك ” حجة ” لإستكمال ” أخونة مصر ” و القيام بإنقلاب عسكرى ناعم ضد المجلس العسكرى وكبار قيادات الجيش المصرى , وهو ما حدث فعلاً بعد ذلك .. خاصة ان الجماعة هى المستفيد الوحيد من هذه المذبحة فى ” أخونة ” الدولة..!!؟؟؟ واذا كان الغرض المعلن لهذه الزيارة هو تهنئة المرشد بحلول شهر رمضان كما قيل , فهل هذه التهنئة تستلزم لقاء ” مغلق ” ورفض الطرفين الإدلاء بأى تصريحات للصحفيين الذين كانوا فى الإنتظار خارج مقر الإجتماع ..!!؟؟؟؟؟؟
ولماذا ضم وفد حماس الذى زار مكتب الإرشاد بعد المذبحة يوم 29/8/2012 وفد أمنى رفيع المستوى أشترك فيه أحمد الجعبرى نائب القائد العام لكتائب عز الدين القسام المتهمة بتنفيذ مذبحة رفح , وما هو الهدف من لقاء وفد أمنى رفيع المستوى من جماعة حماس مع مرشد الإخوان فى مصر..!!؟؟؟؟ ولماذا تم فرض ” مؤامرة صمت” علي مذبحة رفح بعد هذا اللقاء ” المغلق ” , ولماذا توقفت السلطات المصرية عن مطالبة حماس بتسليم قتلة الضباط والجنود المصريين لمصر , الى جانب توقف الحملة المصرية فى سيناء لمطاردة الجماعات الإرهابية , بل تم عقد هدنة وصلح معهم (جريدة اليوم السابع فى 28/8/2012 و جريدة البديل وجريدة الوطن فى 29/8/2012 )..!!؟؟؟

4 – ماذا تم فى الزيارة السرية التى قام بها السيد / أحمد بن ناصر بن جاسم آل ثان رئيس المخابرات الحربية لدولة قطر لكبار قيادات جماعة الإخوان المسلمين فى القاهرة , وهويحمل حقائب تحوى الملايين من الدولارات , بعد أعلان نتيجة الجولة الأولى من الإنتخابات الرئاسية فى مصر ..!!؟؟؟ وهل تم ” الترتيب والتخطيط ” بين جماعة الإخوان المسلمين والمخابرات القطرية لفوز مرسى فى جولة الإعادة فى الإنتخابات الرئاسية.. وهو ما يعتبر تدخل سافر من دولة اجنبية فى الشئون الداخلية لمصر , ويصل الى تهمة الخيانة العظمى لكل من شارك فى هذه اللقاءات وكل من رتبها وتستر عليها .. !!؟؟؟؟ وهل تم ترقية اللواء عبد الفتاح السيسى مدير المخابرات الحربية المصرية الى رتبة فريق أول وتعيينه وزيراً للدفاع لدوره فى هذه الزيارة ” المشبوهه ” للمسئول القطرى الكبير ..!!؟؟؟؟؟( جريدة الأهرام فى 28/5/2012 وفى 3/6/2012 – وجريدة المصرى اليوم وجريدة الدستور فى 28/5/2012 – جريدة صدى البلد فى 2/6/2012 ) .

5 – وعدت جماعة الإخوان المسلمين , على لسان السيد محمود غزلان المتحدث الرسمى بأسم الجماعة , بعدم محاسبة المجلس العسكرى عن الجرائم التى أرتكبها وعلى راسها قتل أكثر من 2000 من شهداء ثورة يناير 2011 , كما أعلنت عن موافقتها على الخروج الآمن للمجلس العسكرى ومنحه الحصانة وعدم محاكمه اعضاءه على دماء الشهداء مقابل منح اهالى الشهداء الدية ..!!؟؟ ( جريدة الأهرام وجريدة البديل فى 3/1/2012) .. وهو ما قامت الجماعة بتنفيذه حرفياً بعد ذلك , بل تم منح أعضاء المجلس العسكرى الأوسمة والنياشن والمكافآت والمناصب الهامة ..!!؟؟؟ فهل ستستمر الجماعة الحاكمة لمصر فى سياسة حماية قتله شهداء الثورة – الذين صعدت الجماعة على دمائهم وأرواحهم الى الحكم – والتستر عليهم ومنحهم الأوسمة والمناصب الهامة ..!!؟؟؟ وهل كل ما سبق يعنى ان جماعة اللإخوان شاركت فى قتل الثوار مع قيادات المجلس العسكرى ..!!؟؟؟؟؟

6 – فور وصول جماعة الإخوان المسلمين للحكم فى مصر قام ” الحكم الإخوانى” بالإفراج عن مئات الإرهابيين – المحكوم على الكثير منهم بالإعدام والاشغال الشاقة المؤبدة – و الذين عاثوا فى الأرض فساداً وقتلوا وأصابوا الآلاف من المصريين – المسلمين والمسيحيين – و السياح والاجانب و رجال الشرطة..كما استقبلت مصر المئات من كبار الإرهابيين من تنظيم القاعدة وتنظيم الجهاد والجماعة الإسلامية الذين عادوا من الخارج فى الشهور الأخيرة وتم رفع أسمائهم من قوائم ترقب الوصول وإلغاء كل احكام الإعدام والأشغال الشاقة التى صدرت ضدهم ..!!؟؟؟ فهل الإفراج عن هؤلاء الإرهابيين وعودتهم الى مصر يثبت أن هذه التنظيمات الإرهابية كانت – وما زالت – هى الأذرع العسكرية الإرهابية لجماعة الإخوان المسلمين .. وان الجماعة قامت بعد وصولها الى الحكم بالإفراج عن ” رجالها ” الذين مهدوا لها الطريق طوال أكثر من 30 عاماً للوصول الى الحكم ..!!؟؟؟ بل تم مكافاة هؤلاء القتلة و الإرهابيين واللصوص , وتكريمهم وتحويلهم الى ” شخصيات عامة ” ورجال دولة وزعماء سياسيين واصحاب أحزاب , يشار لهم بالبنان فى الصحف والقنوات الفضائية الرسمية ..!!؟؟؟؟

7 – ما رأيك ورأى جماعة الإخوان المسلمين فى أقوال مرشد الجماعة السابق محمد مهدى عاكف الذى قال فى حديث صحفى مُسجل اجراه معة الصحفى سعيد شعيب : { طظ فى مصر .. وابو مصر ..واللى فى مصر } ..والذى نشر فى جرائد عديدة منها جريدة روز اليوسف فى 9/4/2006 وجريدة المصرى اليوم فى 7/12/2006 ..!!؟؟؟؟وهل توافق الجماعة على هذه الأقوال المهينة لمصر ولكل مصرى ..!!؟؟؟ واذا كانت الجماعة ترفض هذه الأقوال التى تصل بقائلها الى جريمة الخيانة العظمى فلماذا سكتت الجماعة – والساكت عن الحق شيطان أخرس – ولم تنشر حتى اليوم اعتذار او رفض لهذه الأقوال , التى صدرت عن اعلى مسئول فى جماعة الإخوان المسلمين , والتى لم تصدر من أى محتل لمصر من قبل ..!!؟؟؟؟ وهل سكوتكم عن هذه الأقوال طوال أكثر من 6 سنوات يعنى ان الجماعة توافق على هذه الأقوال التى كشفها عاكف , وانها تحمل فى داخلها – ومبادئها – كراهية وحقد شديدين لمصر والمصريين ..!!؟؟؟؟؟؟

8 – ما رأيك فى الفتوى التى اصدرها الشيخ محمد عبدالله الخطيب مفتى جماعة الإخوان المسلمين – التى ترأسها – بوجوب هدم الكنائس ومنع إحداث هذة ” الأشياء ” فى بلاد المسلمين .. والتى قدمت بلاغ رسمى بشأنها للنائب العام المصرى برقم 1754 بتاريخ 8/2/2006 ضد الشيخ الخطيب ومهدى عاكف مرشد الإخوان وقتها .. ولكن لم يتم التحقيق في هذا البلاغ الهام حتى اليوم لأسباب معروفة ..!!؟؟ وهل توافق على هذة الفتوى التى يقوم الإخوان واعوانهم بتنفيذها بحرق وهدم الكنائس منذ عام 1972 وحتى الآن ..!!؟؟ و هل هذه الفتوى هى جزء من خطة التمكين وخطة تفتيت الأقباط وإضطهادهم التى تم ضبطها بخط يد السيد خيرت الشاطر النائب الأول لمرشد الإخوان عام 1992 فى قضية شركة سلسبيل الشهيرة ..!!؟؟؟؟؟ وإذا كنت انت وجماعتك ترفضون هذه الفتوى , فلماذا لم تصدر الجماعة تكذيب او اعتذار عنها ..!!؟؟؟؟؟؟؟؟؟

9 – هل تعتقد جماعة اللإخوان المسلمين بأن المسلم الذى ينضم للجماعة قد ” أسلم ” ..!!؟؟؟ وهو ما كشفه الأستاذ ثروت الخرباوى القيادى السابق فى الجماعة ( جريدة الدستور الأصلى فى 18/8/2012 )..!!؟؟؟؟ وهو ما صرح به كذلك السيد صبحى صالح القيادى فى الجماعة الذى قال : { جماعة الإخوان لا تعترف بالمسلم العلمانى او اليبرالى او اليسارى ..} ( جريدة اليوم السابع فى 21/5/2012 ) ..!!؟؟ فهل جماعة الإخوان المسلمين تُكفر كل الناس غير المنضمين للجماعة – حتى المسلمين منهم – مما يستدعى قتالهم وقتلهم .. وهو ما شاهدناه فى صيحات الجماعة الإرهابية فى مذبحة رفح يوم 5/8/2012 التى كانت تهتف وهى تقتل الضباط والجنود المصريين فى رفح وتقول : { الله أكبر .. لا إله إلا الله .. يسقط الخونة ..} (جريدة الأهرام الصادرة فى 8/8/2012 ) .. !!؟؟؟؟؟؟

10- ما رايك ورأى جماعة الإخوان المسلمين فى تصريحات السيد خيرت الشاطر النائب الأول لمرشد الجماعة الذى صرح لصحيفة الواشنطن تايمز الأمريكية يوم 30/6/2012 بان الإخوان المسلمين تحالفوا مع أمريكا لدعم وصولهم الى حكم مصر , وانه لا نية لدى الجماعة للإقتراب من اتفاقية كامب ديفيد الموقعة مع اسرائيل , وان جماعة الإخوان المسلمين تعهدت بضمان أمن اسرائيل ..!!؟؟؟؟؟ هل وصل الأمر بجماعة الإخوان المسلمين الى هذا المستوى من الإنتهازية , والى هذا المستوى من العمالة لأمريكا واسرائيل للوصول الى الحكم فى مصر ..!!؟؟؟؟

11 – هل ستستمر جماعة الإخوان المسلمين فى تنفيذ خطة ضم سيناء الى غزة لإقامة ” مشروع الوطن البديل ” للفلسطينيين فى سيناء , و إقامة ” إمارة حماس الإخوانية ” فى سيناء وغزة , والقضاء على القضية الفلسطينية , وإنهاء مشاكل اسرائيل الى الأبد , وهى الخطة التى يقوم الحكم الإخوانى لمصر بتنفيذها حالياً بخطوات سريعة على أرض الواقع بالتعاون مع أمريكا واسرائيل تنفيذاً للمشروع الأمريكى الاسرائيلى المسمى ” الشرق الأوسط الكبير ” ..!!؟؟؟؟؟

12 – ما رايك ورأى جماعة الإخوان المسلمين فى الخطاب ” العاطفى ” المملوء بمشاعر الحب و ” الحميمية ” , التى لم نسمع عنها من قبل فى الخطابات الرسمية – سواء فى مصر او خارج مصر – والذى أرسلة الرئيس ” الإخوانى ” محمد مرسى الى الرئيس الإسرائيلى شيمون بيريز , وخاطب فيه بيريز ووصفه ب ” عزيزى وصديقى العظيم ” , و تحدث فيه عن رغبته فى تطوير علاقات ” المحبة ” التى تربط ” لحسن الحظ ” بلدينا , وعن تمنياته لإسرائيل ب ” الرغد والسعادة ” … ووقع الخطاب الرسمى بأسم ” صديقكم الوفى ” محمد مرسى ..( جريدة الدستور فى 18/10/2012 ) ..!!؟؟؟ فهل هذه الرسالة ” العاطفية ” من مرسى لرئيس اسرائيل تعلن بداية ” تحالف إخوانى إسرائيلى أمريكى” يمهد لضرب سوريا وإيران , العدوتين اللدودتين لإسرائيل وأمريكا , مقابل مباركة ومساعدة أمريكا واسرائيل للإخوان لحكم مصر ..!!؟؟؟؟؟؟
وهل جماعة الإخوان المسلمين على استعداد لحرق وبيع مصر للولايات المتحدة الأمريكية واسرائيل مقابل الإستيلاء على الحكم فى مصر الى الأبد ..!!؟؟؟؟؟

وتفضلوا بقبول الإحترام

Leave a Reply